PDA

عرض الاصدار بالكامل : :: الميتوكندريا The Mitochondria ::


LeQaTaR
14-01-2006, 10:02 PM
الميتوكندريا The Mitochondria

الميتوكندريا عضيات خلوية حية توجد في جميع أنواع الكائنات ، ابتدا من أبسط الأشكال مثل وحيدة الخلية كالأميبيا ، إلى أكثر الأشكال الحيوانية و النباتية تعقيدا .
و قد وصف فلمنج الميتوكندريا لأول مرة عام 1882 م ، و أسماها الخيوط أو ( فيلا ) .و أعاد ألتمان وصفها عام 1890 م ، و لكنه أطلق عليها ( بيوبلاست ) أي الأجسام الحية . و يعتبر بندا أول من استعمل كلمة ( ميتوكندريا ) لدلالة على هذه الأجسام عام 1897 م .

أ. المظهر و أماكن التواجد

1.توجد الميتوكندريا في الخلايا المختلفة على هيئة حبيبات دقيقة أو عصى قصيرة أو خيوط .
2. يتراوح طولها بين 0.5 – 1 ميكرون ، و يصل طول لأنواع الخيطية منها إلى 10-12 ميكرون ، و قد يوجد في الخلية نوع أو اكثر من هذه الأشكال .
3. عدد الميتوكندريا ثابت بالنسبة للنوع الواحد من الخلايا ، فيوجد في الأميبيا على سبيل المثال 500.000 ميتوكوندريون ، و يوجد في الخلية الكبدية للفأر 2500 ميتوكندريون ، بينما ينخفض هذا الرقم إلى عدد يتراوح ما بين 175-800 ميتوكندريون في خلايا الكبد السرطانية المعروفة باسم ( هيباتوما ) .
4. و تكثر الميتوكندريا بصفة عامة في الخلايا الأكثر تخصصا ، مثل خلايا الكبد و خلايا الكلية ، عنها في الخلايا الأقل تخصصا أو الأقل نشاطا ، مثل خلايا الغدة التيموسية .
5. توجد الميتوكندريا في معظم الحالات موزعة توزيعا منتظما متجانسا في السيتوبلازم ، و لكنه في أنواع معينة من الخلايا يقتصر وجودها على مناطق سيتوبلازمية محددة ، و ذلك كما في خلايا الكلية ، حيث توجد في ألأجزاء القاعدية منها ، و بذا تكون قريبة من الشعيرات الدموية التي تغذي هذه الخلايا .
6. الميتوكندريا لا يمكن مشاهدتها في الخلايا الحية بالميكروسكوب العادي ، و ذلك لأن معامل انكسار الضوء بالنسبة لها منخفض بسبب ما تحتوية من مواد دهنية ، و لكن يمكن إظهارها بميكروسكوب التباين .
7. كمخا يمكن صبها بصبغات حيوية خاصة مثل صبغ أخضر جانس Janus Green ، فتظهر بصورة أوضح نتيجة لأن المادة الصبغية لونها بتأثير الإنزيمات المؤكسدة المتوفرة داخل الميتوكندريا .
8. و تصبغ الميتوكندريا في التحضيرات المثبتة المستديمة يصبغ الفوكسين الحمضي ، و صبغ الهيماتوكسيلين .


ب. البنيان الدقيق

1. تظهر الميتوكندريا في صور الميكروسكوب الإلكتروني على هيئة أكياس يحيط بكل منها غشائيين رقيقان .
2. الخارجي مهنا مستوي ، اما الداخلي فمتعرج و يمتد إلى الداخل في تجويف الميتوكندريون مكونا عدد من البروزات أو الحواجز يطلق عليها الحواجز الداخلية Internal Ridges أو الأعراف الميتوكندرية Cristae Mitochondrialis .
3. تقسم هذه الحواجز التجويف الداخلي للميتوكندريون تقسيما غير تام إلى عدد من الحجرات الصغيرة .
4. يختلف شكل الحواجز الداخلية فهي قد تكون صفيحية أو ورقية ، و قد تكون أنبوبية أو على هيئة خملات دقيقة .
5. تعمل هذه الحواجز على زيادة السطح الداخلي الذي تحدث عليه التفاعلات الكيميائية العديدة داخل الميتوكندريا ، و يتضح ذلك بجلاء في بعض الخلايا النشطة ، مثل خلايا عضلات الطيران في الحشرات و الطيور ، التي تحتوي الميتوكندريا فيها على أعداد كبيرة نسبيا من الحواجز الداخلية

ج. التركيب الكيميائي

1. تتكون الميتوكندريا أساسا من الدهون و البروتينات ، بالإضافة إلى بعض المواد العضوية الأخرى ، و الأملاح و الفيتامينات .
2. و لقد لوحظ حديثا وجود جزيئات دقيقة من حامض دي أكسي ريبوز النووي في ميتوكندريا بعض الخلايا .
3. كما تعتبر الميتوكندريا المستودع الرئيسي للإنزيمات التنفسية في الخلية ، مثل مجموعة إنزيمات السيتوكروم المؤكسد ، و الإنزيم نازع الأكسجين السكسيني ، و غيرها .و هذا يفسر تسمية الميتوكندريا بالبطاريات الإنزيمية .

د. الوظائف

1. يطلق على الميتوكندريا اسم مولدات الطاقة في الخلايا ، و ذلك لأن الكثير من التفاعلات الكيميائية التي تتضمن أكسدة المواد الغذائية و استخلاص الطاقة منها تتم داخل الميتوكندريا بتأثير الإنزيمات الموجودة بداخلها .
2. و لقد لاحظ جرين عام 1961 م أنه حتى لو فتت الميتوكندريا إلى جزيئات صغيرة فإنها تظل تؤدي بعض وظائفها الخاصة بأكسدة المواد الغذائية .
3. و لقد لوحظ أن السيانيد المعروف بأنه مثبط لنشاط الإنزيمات التنفسية له تأثير واضح على الميتوكندريا ، فهو يمنعها من تأدية وظائفها .
4. ترتبط الميتوكندريا ارتباطا وثيقا بالنشاط الأيضي العام للخلية ، خاصة فيما يتعلق بأيض الدهون ، و الأحماض الأمينية .
5. و هي أيضا مسؤولة عن تكوين غمد الذيل في الحيوانات المنوية .

هـ . التغيرات المرضية

1. تتأثر الميتوكندريا بشكل واضح بالكثير من الحالات المرضية التي تحدث في الكائن الحي ، ففي معظم هذه الحالات تتجمع الميتوكندريا مع بعضها البعض و تتحول إلى قطرات دهنية ، أو تتفتت ، ثم تختفي تدريجيا منالخلايا .
2. من بين العوامل التي تؤثر على الميتوكندريا : السيانيد ، و الفسفور ، و المبيدات الحشرية ، و الأشعة السينية .

منقول :)

Ahmad
14-01-2006, 10:23 PM
المايتوكوندريا = مصنع الطاقة.

أول جزء نرسمه في الخلية بعد الــnucleus.

شكراً لك أخوي على هذه المعلومات التي شخصياً تهمني و أحب الإطلاع عليها.


http://www.ualr.edu/~botany/mitochondrion.jpg

http://www.liebermanparkinsonclinic.com/images/stories/anatomymicroscopic/mitochondrion.jpg

LeQaTaR
14-01-2006, 10:32 PM
شكرا لك اخوي احمد على مرورك وعلى الصور :)

نـــور قـــطــر
14-01-2006, 11:12 PM
شكراً أخوي على المعلومات ,,

حروف
14-01-2006, 11:23 PM
هذول المواضيع اللي ترد الروح..

ثاااااااااااااانكس

بــ Bio ــايو
14-01-2006, 11:35 PM
مصنع ال ATP
:flex:
يسلمو لي قطر
^_^
..
.
بايو

ملاك الكون
14-01-2006, 11:56 PM
شكرا أخوي LEQATAR

عالمعلومـــــــات ..

LeQaTaR
15-01-2006, 08:43 AM
يعطيكم العافيه على تشريفكم لموضوعي

بايو ذكرتيني بأيام حلوه عن الATP لوووووووووووووول الله يرحم ايام الbiology كانت ماده دسمه بس حلوه خصوصا مع المدرس ^_^

دنـــــدن
15-01-2006, 09:31 AM
فـلــــه...ذكرتني بـأيــام الثــانـويه يوم نقعد ونرسم في هالخلية ^_^=== ايااام

تسلم اخوي لي قطر على المعلومـات الجميلة ...واكيد اكيد بنستفيد منها :)

LeQaTaR
15-01-2006, 10:25 AM
فـلــــه...ذكرتني بـأيــام الثــانـويه يوم نقعد ونرسم في هالخلية ^_^=== ايااام

تسلم اخوي لي قطر على المعلومـات الجميلة ...واكيد اكيد بنستفيد منها :)

لووووووووووول اي والله وناسه

اذكر بعد احنا كان المدرس يجيب بصل lo0ol وكل طالب ياخذ قشره

ونحطها على شريحة زجاجية ونحط عليها ماده وبعدين نصكر الشريحه بشريحة ثانيه

ونحطها على الميكروسكوب نشوف عالم ثاني:nice:

دعاء المحبة
16-01-2006, 12:31 PM
معلومات جميلة...

يعطيك العافية أخوي لي قطر على طرحك المفيد...

ودمت اخي الكريم في آمان الله وحفظه..

LeQaTaR
16-01-2006, 01:16 PM
الله يعافيج اختي

ام هلال
18-01-2006, 07:17 PM
يسلموو خيوو

ذكرتني بالعام

وعن Atp اللهـ يرحم ايام اول

LeQaTaR
19-01-2006, 11:41 AM
حيا ج الله ا م هلال